Recommendations

المهندِسَةْ فَاتِنْ فَيَّاض: التُشَارِكُية أساس في بِنَاءِ المُحتَوى الرَّقْمِيِّ

المهندِسَةْ فَاتِنْ فَيَّاض: التُشَارِكُية أساس في بِنَاءِ المُحتَوى الرَّقْمِيِّ

المؤتمر: 

المؤتمر الثاني

Date: 

2018

تأليف: 

ابتسام بو سعد

نوع الوثيقة: 

مقالة

شركاتُ الاتِّصَالات هيَ الشّركاتُ الأَكثَرُ استخداماً للتِّقنِيَّاتِ الإلِكترونيَّةِ في عَمَلِهَا وَتَقديمِ خِدمَاتِها الرَّقْميَّةِ غيرِ اللُّوجِستِيَّة.

وَبِهَذا الإطار تَحَدَّثتْ المُهَندِسَة فَاتِنْ فَيَّاض مُدِيرةُ وِحْدَةِ تَطبيقاتِ الخَلَوِي وَالإنترنِيت في شَرِكَةِ سِيريَتِل عَنْ تجربةِ سِيريَتِل وَهيَ الّتي تُلِحُّ على رَقْمَنَةِ كُلِّ التَّعامُلاتِ في البَلَـد، فَفِي تَطبيقِ "شَبَابلِينك" الّذي لَدينا، منَ المُهِمِّ أنْ يكونَ المُحتَوى كَامِلاً مِنْ مُحَاضَراتٍ وَطُلابٍ وَعَلاماتٍ وَامتِحاناتٍ وَغَيرِهِ مُؤرشَفاً لِيَكونَ بِالشَّكلِ الرَّقْمِيِّ لِتَمكِينِ الاستفادَةِ مِنه، وكذلكَ تطبيقُ "دو- ري - مي" التَّرفيهيِّ الثَّقافيّ الّذي يَستلزِمُ وُجودَ أَرشيفٍ غِنائيٍّ قَويّ هوَ بِمَثابَةِ كَنزٍ ثقافيّ، وَلا يمكنُ أنْ نتخيَّلَ كَمْ هوَ مفيدٌ وكم هيَ ضروريَّةٌ الاستفادَةُ منْ هذا الكَنزِ في بِنَاءِ استنتاجَاتٍ وقراراتٍ مُهِمَّة، فالمجتمعُ الآن مجتمعُ المعلومات مَن يَملِكُها مَلَكَ العالَم، ويأتي هذا المؤتمرُ من أجلِ بِناءِ بِنيَةٍ تَحتيَّةٍ تَتَشارَكُ فيها كلُّ الجِهاتِ من تعليميَّةٍ وبحثيَّهٍ واقتصاديَّةٍ وغيرِها لِصِناعَةِ  مُحتَوىً رَقْميٍّ يُساعِدُ في بِنَاءِ خِدْماتٍ وَمَنظومَاتِ دَعمِ قَرار.

وَعَلى مَدارِ عَمَلي خِلالَ خَمسةَ عَشَرَ عَاماً أَجِدُ فِي سُوريَة القُدْرَاتِ السَّاعيةَ لِلعَمَلِ في بِنَاءِ المَحتَوَى الرَّقْمِيِّ وَالمَنظُومَاتِ اللّازِمَة، وَهُناكَ شَرِكاتٌ دَاعِمَةٌ لِهَذا العَمَل، وَجُلُّ مَا تَحتَاجُهُ التَّبَنِّي، فَموضوعُ الدَّفعِ الإلِكترونيّ أَصبَحَ ضَرورَةً وَحَاجَةً مُلِحَّة، فَمِنْ غَيرِ المَنْطِقيّ أنْ أُقَدِّمَ خِدْمَاتٍ إلِكترونيَّة في حِين  يكونُ الدفعُ نَقداً.

وَفي مُلَخَّصٍ لِوَرَقَةٍ العَمَلْ شَرَحَتْ المُهَندِسَة فَاتِنْ عَنْ تَجرِبَةِ سِيريَتِل في صِنَاعَةِ المُحْتَوَى الرَّقْميّ من خلال العَديدِ منَ التَطبيقَاتِ والمَنظومَات،  مِنها تَطبيقاتُ مُوبايل وَإنترنِت كَتطبيقِ "شَبابلِينك" الّذي يُحاكي المُحتَوى الأَكَاديميّ، فَمِنْ خِلالِهِ يَجري العملُ معَ الجِهَاتِ المِهنيَّةِ  كَافَّةً لِلوصولِ بِهِ إِلى أَكبَرِ بَوَّابَةٍ لِمُحتَوى وَمَرجِعٍ خَاصٍّ بِطُلَّابِ الجَامعاتِ وَالمَعَاهِدِ السُّوريَّة، وتطبيقُ "دو- ري - مي" كتطبيقٍ وَمَنظومةٍ يُحَاكي مُحتوىً ترفيهياً غِنائِيّاً، وَهناكَ كِتابُ "سُورِية يَا حبيبتي" الإلِكترونيّ كتطبيقٍ لهُ بُعدٌ ثقافيٌ حَضاريّ، ومنظومَةُ "سِيريا ستور" المُهِمَّة الّتي تَعْمَلُ في استضافةِ تطبيقاتِ الموبايل كاملةً وَقَد كانتْ بنفسِ الوقت واحدةً منْ طُرُقِ خَلقِ فُرَصِ عملٍ للشَّباب، وَقَريباً سَتُربَطُ هذهِ المَنظومَةُ معَ منظومَةِ الدَّفعِ الإلِكترونيّ، حيثُ يَتَمَكَّنُ المُطَوِّرُ مِنْ بِناءِ العَمَلِ المُتَكَامِل.  وَهُناكَ تَجرِبَةُ إِطلاقِ مِنَصَّةِ تَواصُلٍ اجتِمَاعِيٍّ سُورِيَّةٍ قَريباً.

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • No HTML tags allowed.
  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Lines and paragraphs break automatically.